الخميس، 31 ديسمبر، 2009

كاضم الساهر والمغربية أسماء المنور في «محكمة»





بعد أكثر من ثلاثة أسابيع قضاها الفنان العراقي كاظم الساهر والمطربة المغربية أسماء المنور في «أوكرانيا» لتصوير المشاهد الخارجية لفيديو كليب «المحكمة» في جو بارد جدا، حيث تنزل درجات الحرارة إلى عشرة تحت الصفر، قدمت قناة روتانا هذا الأسبوع الدويتو الجديد الذي قدم فيه الساهر رؤيته للفن ووظيفته المجتمعية، إذ اعتبر، في حوار مع مجلة «زهرة الخليج»، أن أغنية «محكمة»، التي كتبها كريم العراقي الذي سبق أن اشتغل معه في العديد من الأغاني الشهيرة، تجسد ألم المرأة التي تعاني في أغلب الأحيان من تجاهل الزوج العربي الذي يختار أن يعيش حياة أخرى خارج سلطة البيت.

وأضاف الساهر أن الأغنية انتصار للمرأة، «كنت مع المرأة وحاولت إنصافها، إلى درجة أنني أعطيت المطربة المغربية أسماء المنور التي شاركتني الغناء في دويتو «المحكمة» دورا أكبر وأعمق من دوري، فاضطرار المرأة إلى البوح للقاضي في الأغنية بقولها: «أو نسيت أنني أنثى»، مسألة ٌاعتبرها كاظم آخر نقطة في الألم، كما اعتبر هذا «ظلما كبيرا للمرأة، واقعا عليها من قبل الرجل»، يقول كاظم الساهر. وواصل كاظم كشف أسرار أغنية «المحكمة» بالقول إن المرأة (الأم) تعيش لحظات الألم والشدة في غالب الأحيان وتحمل هموم الحياة، «ولم يكن أحد منا يفهم هذا الألم، لذلك أشعر بأنه في دواخلنا جميعا أخطاء»، يضيف الفنان العراقي.

وبلغة تعكس إحساسه بالذنب تجاه المرأة، قال الساهر: «طريقة الحياة التي نعيشها تبعدنا عن المسؤولية الحقيقية، ولذلك فأحيانا كل إنسان منا يحتاج إلى من يوقظه، وأنا من هؤلاء، مثلا عندما نتفرج على التلفزيون ونسمع البرامج السياسية أو الموضوعات في علم النفس، تجدنا في الحياة نستفيد من الناس الأقوى منا أو من لديهم أفكار لم تزرنا، فنغذي أراوحنا».

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق