الجمعة، 4 ديسمبر، 2009

رولا سعد ترفض الصلح مع هيفاء وهبي

رولا سعد ترفض الصلح مع هيفاء وهبي



قطعت المطربة اللبنانية رولا سعد الطريق أمام أية محاولات للصلح بينها وبين مواطنتها هيفاء وهبي سواء في الوقت الحالي أو مستقبلاً بعدما رفضت رفضاً قاطعاً وحازماً الدعوة التي وجهت إليها من قبل الإعلامية وملكة جمال لبنان السابقة سوسن السيد عبر برنامج "ملكات" الذي يذاع على قناة "المرأة العربية" من أجل التهدئة وعقد مصالحة بينها وبين هيفاء.

وعن أسباب رفضها لكل مساعي الصلح بينها وبين هيفاء وهبي أكدت رولا سعد أنها لن تتهاون في استرداد واستعادة كافة حقوقها من هيفاء بعد أن تسببت في إلحاق الأذى بها وبأسرتها على خلفية اتهام هيفاء لها بالإشتراك مع الإعلامية نضال الأحمدية في فبركة وترويج فيلم إباحي لها.

وقالت رولا سعد أنها غير مستعدة للتسامح مع هيفاء على الإطلاق لا سيما و أن هناك العديد من القضايا بينهما ما زالت متداولة أمام المحاكم اللبنانية وأنها تترقب كلمة القضاء في كل النزاعات والخلافات الموجودة بينهما.

واستطردت: كل الإتهامات التي وجهت لي من جانب هيفاء وهبي هي افتراءات أصابتني وعائلتي بالسوء والأذى فوق ما يتصور عقل أي بشر لا سيما أن هناك العديد من الجهات الإعلامية كانت تساند هيفاء ضدي.

واختتمت رولا سعد حديثها بالقول إنها لن تدخر وسعاً في سبيل الحصول على جميع حقوقها المادية والمعنوية من هيفاء وهبي.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق